الحبس ثلاث سنوات وغرامة 500 ألف ليرة عقوبة المتسببين بنشر فايروس كورونا

أكد أعضاء مجلس مدينة حماة في اجتماع لهم مع رؤساء وأعضاء لجان الأحياء ، لبحث سبل التصدي لفيروس كورونا ، وإشراك المجتمع الأهلي في تحمل المسؤولية للتصدي لانتشار الفيروس ،على ضرورة مراقبة الأسواق والمطاعم ومحال الأطعمة والمعجنات للتأكد من مدى التزامهم بالشروط الصحية ، وإلزام العاملين فيها بارتداء الكمامات والقفازات ، وضرورة التخلص من نفايات المطاعم بشكل يومي ، والالتزام بالتعقيم اللازم بعد الانتهاء من العمل.
وشددوا على ضرورة قيام لجان الأحياء برصد الحالات المخالفة التي تكون عقوبتها القانونية الحبس حتى ثلاث سنوات وغرامة مالية تصل إلى 500 ألف ليرة بحق كل من يسهم أو يكون سبباً في نشر هذا الوباء ، واتخاذ كل ما يلزم لمنع الازدحام على المحال التجارية.
وأشار نائب محافظ حماة عامر سلطان إلى ضرورة نشر الوعي بين المواطنين بالتباعد المكاني وعدم المصافحة ، وحث المواطنين على التقيد بقرارات الفريق الحكومي المعني بإستراتيجية التصدي لفيروس كورونا، لأنه السبيل للتقليل من انتشار الفيروس حيث لا يوجد أي لقاح حتى الآن ، واللقاح الأساسي هو الوعي واتباع توجيهات الحكومة ووزارة الصحة.